مصر تتعدى على مياه السودان الاقيلمية

This post is also available in: ar

من المعروف في كل دول العالم قوانين الحدود والمياه الاقيليمة بانها من الاشياء المقدسة ولا يجامل في التعدي عليها ، واي دولة تخالف الشروط والبنود المتفق عليها تدان من قبل مجلس الدول وتعاقب ، وكثير من النزاعات في العالم نشبت بين الدول بسبب المساس بحرمة الحدود والمياه الاقيليمة لانها تمثل سيادة الدولة وكرامتها ومخالفة القوانين والتعدي عليها لا يلام في ردة فعل الدولة مهما كانت .

لقد عانى السودان طيلة الفترة الماضية من التعدي المصري على الاراضي السودانية بعد إحتلال حلايب وشلاتين من السودان ونزع ادارتها وضمها الى مصر ، وايضا تجاوز الصيادون المصريين مياههم الاقيلمية وتعدوا على مياه السودان من اجل الصيد في الايام الماضية.

وقد طالب عدد من الصيادين بمرسی سواكن السلطات بالتدخل لمنع الجرافات المصرية من الصيد داخل المياه الإقليمية السودانية وأبلغ صيادون سودانيون وفقا لآخر لحظة بانهم رصدوا (50) جرافة مصرية تعمل علي الصيد بواسطة الشباك التي تقبض السمك الكبير والصغير، وتهدم البيئة البحرية التي تعيش عليها الأسماك، وذلك بمنطقة (تلاتلا).

وأشاروا إلى أن التصديق بالعمل للصيد عبر الكشاف (شلله) وليس بالشباك الكبيرة التي تخالف المواصفات المطلوبة للمحافظة على الأسماك الصغيرة.

وقالوا إن استمرار الجرافات المصرية في الصيد داخل المياه السودانية يهند بنضوب الثروة السمكية، في الأثناء كشف النائب البرلماني أحمد عيسى هيكل أنه سبق أن آثار مسالة مستعجلة بالبرلمان بخصوص خطرالجرافات، وتلقي شكاوي عديدة من الصيادين، مؤكدة تلقيهم وعودة من قبل الوزارة الاتحادية بحل المشكلة، وشدد عيسي على أنهم سيواصلون مطالبهم بوقف عملية التجريف المستمر من قبل الجرافات المصرية في مياه البحر الأحمر .

 

المصدر: أخبار السودان .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*