مدير سودانير : العاملون بالشركة سبب رئيسي في تدهور أوضاعها

This post is also available in: ar

قال المدير العام لشركة الخطوط الجوية السودانية (سودانير) تريب ياسر تيمو إن إعادة الهيكلة التي جرت مؤخرًا للشركة تمت بسبب إفلاسها ، واعتمادها على وزارة المالية بالكامل في تسديد منصرفاتها .


وذكر تيمو في حوار مع ( المركز السوداني للخدمات الصحفية ) أن العاملين في الشركة كانوا سبب رئيس في تدهور أوضاعها ، مشيرًا الى تفاقم الوضع وتأزمه داخل الشركة بسبب المديونيات المتراكمة منذ عشرون عامًا ، مؤكدًا إنجلاء ازمة حقوق العاملين في سودانير .
وأعلن ياسر عن اتفاق يقضي بتجميد الديون التي على الشركة من جانب السعودية خلال الفترة المقبلة على ان تتم جدولتها لاحقا كما كشف غن اتفاقات مماثلة لجدولة ديون مصر والدول الاخرى .
ونوه المدير العام لشركة سودانير الى أن الشركة ظلت محرومة بموجب العقوبات من ميزة الدفع الاجل ما كان سببا في عدم مقدرة الشركة على تحديث اسطولها وزيادة عدد طائراتها وصيانتها ،
وكشف عن حصولهم على تمويل من بنك التنمية الاسلامي لشراء طائرتين ،مؤكدًا حرصهم على وصول اسطولهم الى (3-4) طائرات بمطلع العام الحالي .
وأشار ياسر افتتاح مكاتب (سودانير) بـ(جدة ، القاهرة ، جوبا ، وكانو ) للطلب العالي ما سيمنح الشركة حصيلة متوازنة بين العملة المحلية والاجنية ، وجدد عزمهم لافتتاح المكاتب الخارجية بالتدريج بما يسهم في اعادة سودانير الى ما كانت عليه في الحقب السابقة .

المصدر : smc .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*