عرمان خلال وصوله مطار الخرطوم / السودان اليوم

“عرمان” يكشف لأول مرة تفاصيل احتجازه وترحيله الى جوبا

This post is also available in: ar en

كشف نائب رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال، ياسر عرمان لأول مرة عن تفاصيل احتجازه من قبل قوات الدعم السريع في الخرطوم قبيل ترحيله الى عاصمة جنوب السودان على متن طائرة هليكوبتر.

وأكد عرمان تعرضه لسوء المعاملة والاعتقال من قبل قوات الدعم السريع خلال الأيام الأولى من اعتقاله، مشيراً الى أنه تم حجزه في محبس انفرادي داخل زنزانة مبردة.

وأوضح نائب الحركة الشعبية بأنه تم ترحيله هو والأمين العام للحركة، إسماعيل جلاب، والمتحدث الرسمي باسم الحركة، مبارك أردول، الذين اعتقلا بعد يومين، وتم ترحيلهم قسراً في طائرة هليكوبتر عسكرية الى جوبا.

وقال: ” أود أن أعرب عن شكري الخاص لرئيس جنوب السودان سلفا كير ورئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد وحكومة مصر على تدخلهما مع المجلس العسكري للضغط من أجل إطلاق سراحي. كما أنني ممتن للغاية للاتحاد الأوروبي ، إلى حكومات الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا والكونجرس الأمريكي والبرلمان البريطاني على الإجراءات التي اتخذوها نيابة عنا “.

وكان عرمان وجلاب وأردول قد وصلا الى الخرطوم على رأس وفد حسن النوايا في 5 يونيو، للتعبير عن دعم الحركة الشعبية لتحرير السودان للثورة ولتعزيز وضع عملية سلام شاملة على رأس جدول أعمال الفترة الانتقالية.

وتعتبر هذه الحركة الشعبية – قطاع الشمال جزء من تحالف نداء السودان وقوى إعلان الحرية والتغيير التي أطاحت بنظام البشير في أبريل الماضي.

المصدر: سودان تربيون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*