عبدالفتاح البرهان

البرهان: الأجهزة الأمنية ترصد تحركات المؤتمر الوطني

This post is also available in: ar en

أكد رئيس المجلس السيادي الفريق عبدالفتاح البرهان أن الأجهزة الأمنية ترصد تحركات أعضاء حزب المؤتمر الوطني، مشيراً الى أن الحزب سيكون بعيدا عن الفترة الانتقالية.

وقطع البرهان خلال مقابلة له مع قناة “الحرة” بأن “لا حظر على أي فرد من أفراد حزب المؤتمر الوطني ولكن سيحاكم كل من أجرم بحق الوطن”.

وأوضح أن التربص بالثورة سيستمر ولكن سنتجاوز المرحلة المقبلة مع شركائنا، وأوضح بأن لا إقصاء لأحد خلال الفترة المقبلة إلا من يريد العمل ضد البلد.

وبشأن رئيس الوزراء أوضح البرهان بأن حمدوك شخصية وطنية متوافق عليها وينظر إليه بتفاؤل لتحقيق أهداف الشعب السوداني، وأشار الى أن الحكومة المدنية معنية بكيان الدولة والثورة والشعب السوداني يستحق أن يكافأ على صبره.

وقال: “لدينا تواصل جيد مع الولايات المتحدة ومستعد للتعاون مع أميركا وقنوات التواصل مستمرة ونتطلع بتطوير العلاقات، مطالباً الولايات المتحدة بإعادة النظر في حذف اسم السودان من قائمة الإرهاب”.

وبشان القوات السودانية باليمن قال البرهان: “قواتنا في اليمن تعمل في مجالات الإسناد وليست لها مهام قنالية”

وأقر البرهان بأن التحدي الذي يوجههم هو الالتزام بأهداف الثورة، مشيراً الى أن الأحداث التي شهدتها مدينة بورتسودان من مخلفات النظام السابق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*