حميدتي أثناء حديثة في بورتسودان

ملاسنات قبيل التوقيع وحميدتي يهدد بترحيل القبيلتين من بورتسودان

This post is also available in: ar en

شهدت قاعة اتفاق الصلح بين النوبة والبني عامر بمدينة بورتسودان اليوم الأحد مشادات وملاسنات كلامية بين القبيلتين قبيل توقيع اتفاق الصلح بحضور عضو المجلس السيادي الفريق محمد حمدان دقلو.

ويظهر حميدتي بالفيديو وهو يتحدث غاضباً من الهرج والمرج الذي صاحب مراسم توقيع الاتفاق بحضور والي الولاية وأعيان ونظار القبيلتين، وهو يهددهم بالترحيل من الولاية حال لم يلتزموا بالصلح.

وشدد حميدتي على أن المجلس السيادي يقف مع الدولة المدنية وسيادة القانون، لكن “لن نسمح بانتشار الفوضى”.

وأشار إلى أهمية الصلح وإنهاء التوتر والاقتتال في بورتسودان عاصمة ولاية البحر الأحمر السودانية، التي أكد أنها من أهم مدن البلاد.

وأقر الاتفاق السوداني عقد مؤتمر شامل يضم ولايات شرق البلاد الثلاث، بمشاركة عقلاء الإدارة الأهلية ومسؤولي الحكومة المركزية لعقد مصالحة شاملة بالإقليم الذي يضم ولايات “البحر الأحمر وكسلا والقضارف”.

وتشهد “بورتسودان” أحداثا دامية بين قبيلتي بني عامر والنوبة هي امتداد لصراع بين القبيلتين تفجر في مدينة القضارف مايو الماضي.

حميدتي غضبان اثناء توقيع الصلح بين النوبة والبني عامر"نحن مع المدنية نحن مع القانون، لكن والله لن نسمح بالفوضى وبانو البلد تنفلت، البلد دي (بورتسودان) هي شريان السودان دا كلو، ليه تتقاتلو؟ لشنو؟ (إشارة لإحداث بورتسودان الاخيرة بين مجموعات من البني عامر والنوبة)""نحن ما دايرين كلام دايرين توقعو، ونحن ما مستعجلين تاني بنجي، الآن عندنا ظروف، الحكومة بتادي القسم اليوم، ونحنا بكرى ماشين برة السودان (في إشارة لسفرة مع التعايشي والكباشي لجوبا يوم غدٍ) "

Geplaatst door ‎سودان حر ديمقراطي‎ op Zondag 8 september 2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*