عبدالواحد نور رئيس حركة جيش تحرير السودان

وفد من الحرية والتغيير الى باريس لمقابلة عبدالواحد نور

This post is also available in: ar

كشف مصدر بقوى الحرية والتغيير عن نية الكتل إبتعاث وفد رفيع من قيادته الى باريس للقاء زعيم حركة جيش تحرير السودان عبد الواحد محمد نور، لإثنائه عن موقفه الرافض للجلوس مع الحكومة.

وأكد المصدر بحسب “تانا4ميديا”، أن الوفد سيسلم نور رسالة تتضمن مدى أهمية مشاركته في مفاوضات السلام الجارية حالياً وسيدخل معه في حوار يخدم العملية السلمية.

وشدد على أنهم يسعون لتحقيق سلام شامل ومستدام حتى يتفرغ الجميع لعمية البناء والإعمار، منوهاً الى أن عملية السلام ستظل ناقصة ما لم تستوعب جميع الفصائل المسلحة.

وأعلن نور في وقت سابق عن رفضه دعوة رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، للالتقاء بوفد الحكومة، بشأن الترتيبات للمفاوضات مع الحركات المسلحة بجوبا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*