فيصل محمد صالح وزير الاعلام / سودا تايمز

الحكومة تتهم جهات بالوقوف خلف أحداث بورتسودان

This post is also available in: ar

اتهم وزير الثقافة والإعلام، فيصل محمد صالح، جهات -لم يسمها- بأنها وقفت وراء أحداث العنف القبلي التي شهدتها مدينة بورتسودان في الآونة الأخيرة، والمتمثلة في الصراع الذي نشب بين قبائل البني عامر والنوبة والحباب . 

وقال فيصل لدى مخاطبته مبادرة الشيخ مصطفى الأمين، لرتق النسيج الاجتماعي، إن الصراع توسع بصورة غير متوقعة، الأمر الذي يدعو منظمات المجتمع المدني والإدارة الأهلية والسلطات الرسمية للبحث عن عناصر حاولت النفخ في نار الفتنة.

وأشار إلى ضرورة معالجة جذور المشكلة، من خلال وجود القواسم المشتركة، وأضاف أن معظم مدن السودان أصبحت مكاناً للتصاهر ، بعيداً عن الروح القبلية والجهوية ، خاصة بورتسودان التي وفد إليها معظم المواطنين من مختلف جهات السودان ، ودعا إلى ضرورة استلهام الماضي لاستشراف المستقبل .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*