أسامة سعيد / يوتيوب

الثورية تحذر الحكومة من تسمية الولاة وتشكيل البرلمان قبل السلام

This post is also available in: ar en

حذرت الجبهة الثورية الحكومة من خرق اعلان جوبا للمبادئ الموقع في أكتوبر الماضي ، في أعقاب تصريحات الناطق الرسمي باسم قوةى الحرية والتغيير ، وجدي صالح اعتزامهم تشكيل المجلس التشريعي وتعيين ولاة مدنيين .

وقال المتحدث الرسمي، باسم الجبهة الثورية، أسامة سعيد، اليوم الثلاثاء إن “الجبهة الثورية ترفض أي محاولة من طرف واحد، لخرق اتفاق اجراءات بناء الثقة والتمهيد للتفاوض الموقع في 11 سبتمبر 2019 بجوبا، مع حكومة السودان”.

وأوضح أن  التنصل من الاتفاق سيعيد الوضع إلى ماكان عليه أبان  النظام البائد  وسياسته المتمثلة في نقض العهود والمواثيق .

وأكد سعيد  تمسك الجبهة الثورية بإعلان جوبا، خاصة ما ورد في المادة ج (3) التي نصت على إرجاء تكوين المجلس التشريعي، وتعيين ولاة الولايات إلى حين الوصول إلى اتفاق سلام .

وقال أسامة سعيد إن وفد الحكومة قدم في جلسات التفاوض الأخيرة التماسا لتجاوز النص الخاص بتأجيل الإعلان عن الولاة والمجلس التشريعي الوارد في اتفاق جوبا التمهيدي، ودفع بحيثيات لم تكن مقنعة للجبهة الثورية.

وتابع “عليه لم يتم الاتفاق على تجاوز هذا النص مطلقا”.

ووصف سعيد تصريحات قوى التغيير بـ “الخطيرة” كونها صدرت من جهة ليست طرفا في التفاوض، كما رأى فيها محاولة لخلق أمر واقع ترفضه الجبهة الثورية.

وأردف ” نحن نلتزم بالاتفاق وندعو الطرف الذي وقع معنا وهو حكومة السودان وليست الحرية والتغيير للالتزام بما تم التوقيع عليه في 11 سبتمبر في اتفاق إعلان جوبا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*