رئيس المجلس السيادي الانتقالي

خلال حضوره صلحا بين قبيلتين البرهان يتعهد بمحاربة المفسدين وحماية الثورة

This post is also available in: ar en

طالب رئيس مجلس السيادة في السودان، الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان، يوم السبت، بتفويت الفرصة أمام الساعين لإجهاض عملية التغيير بالبلاد، معلناً جاهزيتهم لحماية مكتسبات الثورة بأرواحهم.

وطالب البرهان لدى مخاطبته توقيع وثيقة الصلح بين قبيلتي العوضية الجعليين والعبابدة بمدينة شندي، لوحدة الصف السوداني لضمان استقرار البلاد.

ووصف البرهان التغيير في البلاد بالحقيقي، وقال إنه نتاج تكامل الأدوار بين أبناء الشعب والقوات المسلحة.

وأهاب بالسودانيين الالتفاف حول السلطة الانتقالية، وبلجان المقاومة في الأحياء، بأن تكون سنداً للحكومة.

وزاد: “نحن جاهزون لحماية الثورة التى خرجت من أجل الشعب السوداني وتوفير العيش الكريم ومحاربة الفساد”. مضيفاً: سنقدم أرواحنا لتظل البلاد متماسكة.

وتتزامن تصريحات البرهان مع وصول وفد من الجبهة الثورية إلى العاصمة الخرطوم لإجراء عدد من اللقاءات مع مجلسي السيادة والوزراء وعدد من القوى السياسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*